العتبة

أحمد تيناوي : العتبة

عندها نبدأ حياة ومشاعر وأفكاراً جديدة، وعندها ننهي حياة ومشاعر وأفكاراً قديمة.، فهي المكان الذي لا بدّ من عبوره، وهي الزمان الذي لا بدّ من تخطّيه، عندها ستسمع وترى ما كنت طوال عمرك ترغب في سماعه ورؤيته، أو ربما كنت طوال عمرك تخاف سماعه ورؤيته.. هي اللحظة التي ستنقلك إلى حياةٍ حلمت بها، وهي !!
اللحظة التي ستنقلك إلى حياةٍ بلا حلم.. هي الرجاء وانقطاعه.. هي بداية الألم والحزن والحب.. هي نهاية الألم والحزن والحب.. أن تقف على العتبة يعني أنك تفارق من كنت تحب.. أو أنك ستلتقي بمن سوف تحب.. يعني أنّك تغادر ويعني أنّك تعود.. أنّك تسامح وتغفر، أو أنك تقسو وتنتقم.. العتبة ستعطيك ما ستملك بعد أن فارقت ما كنت تملك، وسوف تأخذ منك ما كنت تملك، لأنّك لم تحافظ عليه عندما كنت تملكه.. اللقاء، والوداع، والكلمة، والصمت.. جميعها عتبات للقاءٍ جديد، ووداعٍ مؤجل، وكلمةٍ لم تقل، وصمتٍ طال.. والمدهش أنّنا ننتقل من عتبة إلى أخرى وكأن كلّ ما نفعله تغيير عتبات فقط.. مع أننا نؤكّد دائماً أنّ العتبة هي المكان الوحيد الذي لا يصلح لنا، لأنّنا ببساطة نخاف أن نعيش حياتنا على العتبة.. نخاف، مع أننا لو فكّرنا قليلاً، لو تأملنا قليلاً.. لوجدنا أنّنا كنا قد وقفنا حياتنا كلها على عتبة انتظار حياة أخرى!!

About RaGHaD

Master CSE at Technische Universität Braunschweig,Germany (2012 till now).. Study first year of master in Syria (2010-2011).. Licenses of Computer Engineering - Aleppo University (2006 till 2010)..
هذا المنشور نشر في خواطر و مقتطفات. حفظ الرابط الثابت.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s